لا يميز المواليد الجدد بين الليل والنهار، حيث إنهم ينامون على مدار الساعة، ولأن معداتهم ما زالت صغيرة ولا تحتوي على ما يكفي من الحليب لإشباعهم لفترة طويلة، فإنهم كثيرًا ما يستيقظون لتناول الطعام، بغض النظر عن الوقت من النهار أو الليل.[١]



كم مدة نوم الطفل حديث الولادة

تختلف أنماط النوم بين الأطفال والرضع تمامًا كما هو الحال مع البالغين، إذ إنه يحتاج بعض الأطفال إلى نوم لعدد ساعات أكثر أو أقل من غيرهم، لكن معظم الأطفال حديثي الولادة ينامون أكثر مما يستيقظون، ويختلف إجمالي عدد ساعات نومهم اليومي، ولكن يمكن القول أن الأطفال حديثي الولادة ينامون من 8 ساعات إلى 16 أو 18 ساعة في اليوم، ويستيقظون أثناء الليل كل ساعتين إلى ثلاثة ساعات وذلك للأطفال الذين يتلقون الرضاعة الطبيعية، بينما الأطفال الذين يرضعون رضاعة صناعية فإنهم يستقيظون كل ما يقارب ثلاث إلى أربعة ساعات لأنهم بحاجة إلى الرضاعة، كما يمكن أن يؤدي الشعور بالحر الشديد أو البرودة الشديدة إلى إزعاج نومهم أيضاً، ويجب التنبيه إلى ضرورة إيقاظ الطفل حديث الولادة الذي ينام لفترات طويلة لإرضاعه، حيث يفضل إيقاظه كل 3 إلى 4 ساعات حتى يكتسب الوزن المطلوب، وخاصة خلال أول إسبوعين من عمره، بعد ذلك يمكن ترك الطفل ينام لفترات طويلة، ومن الجدير بالذكر أن أنماط النوم لدى الأطفال تتغير باستمرار وخاصة خلال الأشهر الأولى في حياة الطفل، وكذلك بتغير المراحل التي يمر بها، حيث يصعب الاعتماد على أن الطفل انتظم نومه، فقد ينتظم نومه في فترات متتالية ثم يستيقظ في الليلة أخرى كل ساعتين.[١][٢]



نصائح تساعد على نوم الطفل

قد لا يتمكن الأطفال من تنظيم أنماط نومهم واستيقاظهم، كما إنه ليس كل الأطفال يعرفون كيف ينامون، ولا يمكن لجميع الأطفال العودة إلى النوم مجدداً إذا استيقظوا في الليل، لذلك عندما يحين وقت النوم يلجأ العديد من الأهالي إلى اتباع روتين خاص لمساعدة الطفل على النوم، مثل: هز الطفل أو إرضاعه لمساعدته، وعلى الرغم من أن ذلك يعد أمراً جيداً، لكن لا ينصح بتويم الطفل بين ذراعي أحد الوالدين، حيث إنه قد يعتاد على ذلك ويعتقد بأن هذه هي وضعية النوم، وعند استيقاظه ليلاً قد يصعب عليه العودة إلى النوم مرة أخرى، ومن الجدير بالذكر أن الأطفال الذين يشعرون بالأمان يكونون أكثر قدرة على الانفصال عن أهاليهم، خاصة في الليل، ويمكن أن يساعد احتضان الطفل وتهدئته أثناء النهار على تعزيز شعوره بالأمان، ومن الطرق الأخرى التي يمكن اتباعها لمساعدة الطفل على تعلم النوم ما يلي:[٣]

  • إتاحة الوقت للطفل حتى يأخذ قيلولة كل يوم حسب الحاجة لعمره.
  • عدم ممارسة أي نشاط عند اقتراب موعد النوم.
  • اتباع روتين خاص لوقت النوم، مثل الاستحمام وقراءة الكتب والهز.
  • تشغيل الموسيقى الهادئة أثناء نوم الطفل.
  • وضع الطفل في السرير عندما يشعر بالنعاس، ولكن قبل النوم.
  • الحرص على إراحة طفلك وطمأنته عندما يكون خائفاً.
  • الترتيب على الطفل وتهدئته عندما يستيقظ ليلاً، مع الحرص على عدم رفعه من سريره.












المراجع

  1. ^ أ ب "Sleep and Your Newborn", kidshealth, Retrieved 29/12/2020. Edited.
  2. "Helping your baby to sleep", nhs, Retrieved 29/12/2020. Edited.
  3. "Infant Sleep", stanfordchildrens, Retrieved 29/12/2020. Edited.