يهتم العديد من الآباء والأمهات بتعليم الشجاعة لأطفالهم الذكور فقط، إلا أنه من المهم جدًا تغيير تلك القاعدة، إذ أن تربية الفتاة على الشجاعة هو بذات الأهمية، وفي هذا المقال سوف نتحدّث عن أهم النصائح لتربية ابنة شجاعة قادرة على مواجهة الحياة بكل صعوباتها.[١]

نصائح لتربية ابنة شجاعة

من الضروري توجيه الفتيات لتقدير ومعرفة أهميّة أفكارهن ومواهبهن الفريدة، وتشجيعهن على مواجهة مشاكلهن بثقة وعزيمة من خلال هذه النصائح:


أثني على جهود ابنتك واحتفل بنجاحاتها المتزايدة

لمساعدة ابنتك على تجاوز أي عقبات ومشاكل أمامها، يجب تشجيعها دائماً لإعطاء أفضل ما لديها، وعدم التركيز على نتائج جهودها فقط، بالإضافة إلى ذلك، حاولي ملاحظة الإنجازات الصغيرة والثناء عليها، فذلك من شأنه تقليل محاولة مقارنة نفسها مع الأخريات، والتركيز على الفرح بنتائج جهودها.[٢]


ساعديها على تحسين نظرتها بنفسها

تعيش الفتيات عادةً بعالَم من المقارنات (فأنا لست جيّدة بمقدار سارة مثلًا...) والكثير من الكلام السلبي لنفسها (لست جميلة، أو ذكيّة، أو جيّدة كفاية)، وفي هذه الحالة هنا يجب عليك معرفة جذور المشكلة التي تعاني منها أولًا، وبهذا تستطيعين دعمها وإلهامها لتصل إلى مُرادها، ويكون ذلك بالتكلّم معها بصدق، مشيراً إلى ما يميّزها، وأنّ كل شخص يمتاز بشيء خاص، فما يميّز صديقتها يختلف عن ما تتميز وتتفرد به هي.[٢]


حث ابنتك على تقدير نقاط قوّة الآخرين

من خلال تطبيق ما ذكرناه سابقًا، سيكون لديك فتاة أكثر ثقة وشجاعة، حيث بإمكانها حل المشاكل التي تواجهها، كما ستشعر بخوفٍ أقل من نقاط قوّة الآخرين، ولكن في بعض الحالات أيضًا، قد تنمو بين الفتيات غيرة بسبب وجود شيء ما لدى شخص آخر، لذلك منذ الصغر يجب على الأمهات، المعلّمات، الآباء، والمربّيين بشكلٍ عام أن يركّزوا على أهمية تقدير الآخرين وليس الغيرة منهم، وتشجيع مساعدة الإناث لبعضهن البعض، بحيث أنّ المرأة القوية هي من تأخذ بيد الأخريات، وليست من تترك أيديهن.[٢]


كوني مثالًا لطفلتك

من المهم جدًا للوالدين أن يكونوا مثالًا لأبنائهم، فالأطفال عادةً ما يراقبون تصرّفات آبائهم عن قرب، وكثيرًا ما يقلّدونهم أيضًا، وهنا من المهم أن تُري طفلتك وتعلّمها كيف تواجه مخاوفك، وأن تتكلم وتعبّر أمامها عن مشاعرك حيال ذلك الأمر، وكيف اجتزته.[٣]


اطلبي منها القيام بأمور تزيد من شجاعتها

لن تصبح الفتاة شجاعة من موقف واحدٍ فقط، حيث يتطلب الأمر وقتًا وممارسة يومية، لذلك اطلب منها أمورًا تفعلها كل فترة لزيادة شجاعتها، كتعريف نفسها لشخصٍ جديد، أو دعوة صديقتها للّعب مثلًا، وبعدها خذي وقتك للتركّيز على تطورها وتقدمها.[٣]


توقّفي عن الاهتمام بمنظرها دائماً

إن التركيز على مظهر الفتاة طيلة الوقت سيجعلها ترى العالَم بمنظورٍ مختلفٍ تمامًا، فقد ترفض ألعاب معينة خشيةً على ثوبها، شعرها أو مظهرها أمام الآخرين، كما أنها سترفض السّباحة خوفًا على شعرها أو جمالها مثلًا، بالتأكيد من الجيد تعليم الطفل على الاهتمام بمظهره ونظافته، ولكن دون الإفراط وجعل ذلك أولويّة كما يحدث مع الفتيات دائمًا.[٤]


وضّحي لها معنى القوّة والشجاعة

العديد من الناس يربطون معنى القوة والشجاعة بالقوة الجسدية فقط، من المهم هنا توضيح ذلك للفتيات بأنّ الشجاعة هي أبعد من ذلك، فتجربة أي شيءٍ جديد يحتاج لقوّةٍ وإصرار، وأنّ أي جهد تفعله بحاجةٍ لقوةٍ أيضًا.[٤]


شاركي معها قصصًا لإناثٍ أقوياء

من الجيد مشاركة القصص التي تتحدث عن قوّة الإناث، وفعاليّتهن في المجتمع، وإن كانت قصصًا خيالية، ولكن تذكّر على ألّا تركز على الأميرات كبطلات فقط.[٤]


دعيها تشارك باتّخاذ القرارات المتعلّقة بحياتها

مثل اختيار نوع الملابس والنشاطات المفضلة لديها، فمن المهم أن يكون لها رأي وقرار في هذه الأمور، ومن شأن ذلك أن يساعدها على اتخاذ القرار مستقبلًا بشكلٍ سليم، بالإضافة إلى التنويه أنّ اختيار القرارات لا يكون إلّا بالتجربة، فمن الجيد تجربة عدّة نشاطاتٍ قبل تحديد المفضل لديها.[٥]


شجعيها على إصلاح الأخطاء التي تقع بها

من الضروري تعليم الفتاة على مواجهة أخطائها ومحاولة تصليحها، فيجب تشجيعها دائمًا على إيجادٍ حلول للعقبات التي تحصل معها، كما يمكن أيضًا وضع سيناريوهاتٍ لمشاكل وهميّة، ومناقشة الحلول والأسباب لمعرفة كيفيّة تصرّفها حيال أمرٍ ما، ويجب التأكيد على أنّه من غير الضروري أن تتوافق الحلول مع رأي الوالديين، فذلك درسٌ آخر حول كيفية تحمّل المسؤولية، وكيفيّة صنع القرار الصحيح.[٥]


لماذا من المهم تعليم ابنتك الشجاعة؟

يساهم تعليم ابنتك الشجاعة والقوة في تعزيز ثقتها بنفسها كما أوردنا مسبقاً، كما يجعلها عضواً فعّالاً في مجتمعها ومدرستها، إضافةً إلى ذلك، فإنّ الشجاعة تجعلها قادرة على مواجهة التحديات والصعوبات في حياتها، ومنعها من الانخراط في السلوكيات السيئة، ورفض الضغط السلبي من صديقاتها، كما تجعلها الشجاعة قادرة على أن تكون مستقلة بذاتها، لا صورة مطابقة لعائلتها،[٣] إضافةً إلى كل هذا، يوجد العديد من الفوائد لتعليم الشجاعة لابنتك، وسنلخّص بعضًا منها كما يلي:[٦]

  • تقبل نفسها: فتصبح الفتاة قادرة على معرفة ماذا تريد، وماذا تحب، وما هي خياراتها، ويؤدي ذلك إلى تفكير مستقل بعيد عن تأثير الآخرين، وقبول عالي للذّات ينتُج عنه احترام الآخرين لها بشكلٍ طبيعي.
  • حماية نفسها من أي مخاوف: تعتبر الشّجاعة والقوة خط دفاع رئيسي عن النفس، خصوصًا ضد المخاوف الناتجة عن أي فعلٍ غير مألوف أو مخالِفٍ للمعتاد، لذلك من الضروري حماية النفس من الأشخاص المتنمّرين مثلًا، ومخالفة الآراء وعدم السّكوت عن الخطأ، حيث يقول الباحثين أن السّكوت وعدم التكلّم عن الأخطاء قد ينتج عنه مشاعر من الفشل والشعور بالذّنب.
  • اكتشاف أمور وآفاق جديدة: فلا تقتصر الشجاعة على سلامة وحماية النفس، بل تتوسع لتفتح أمامها آفاقٍ من المعرفة والوعي، فالشجاعة ستزيد من قدرة الفتاة ووعيها واستقلاليّتها لاكتشاف العديد من الأمور، فمثلًا ستساعدها على التكلّم ومقابلة أناس جدد، ومشاركة أنشطة جسديّة جديدة في سبيل الوصول إلى حلمها، وكما يقول بعض الباحثين هنا أيضًا، أنّ الشجاعة تساعد الفتاة على اكتشاف المجهول للوصول لليقين.

المراجع

  1. "Why We Should Teach Our Girls to Be Brave, Not Perfect", Parents, Retrieved 22/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت "3 WAYS TO CULTIVATE A COURAGEOUS YOUNG WOMAN", cary christian school, Retrieved 22/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "9 Ways to Cultivate Courage in Kids", U.S. News, Retrieved 23/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت "4 Ways to Raise a Strong Girl in Today's World", girls couts, Retrieved 23/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Raising a Powerful Girl", For Parents, Retrieved 24/4/2021. Edited.
  6. "THE IMPORTANCE OF COURAGE IN THE DEVELOPMENT OF GIRLS", candace doby, Retrieved 24/4/2021. Edited.