يساعد تناول البروفين الأطفال على الشعور بالتحسن عند الإصابة بنزلات البرد، أو الإصابات الطفيفة، ويًعد من الأدوية الآمنة للأطفال، لكن، من المهم طبعاً إعطاء الأطفال الجرعة الصحيحة منه، فما هي دواعي استخداماته؟ وما هي الجرعة المناسبة للأطفال؟[١]

بروفين للأطفال

يُوصف إيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen) المعروف تجاريًا بأسماء عدّة؛ من بينها البروفين، على أنّه دواء مُضاد للالتهاب يقلل من إفراز الهرمونات التي تسبب الالتهاب والألم في الجسم، ويُستخدم للعديد من الحالات التي تُصيب الأطفال، وبالرغم من أنّ هذا الدواء لا يستلزم وصفة طبية لصرفه إلّا أنّه يجدُر استخدامه للأطفال وفقًا لإرشادات الطبيب وبالجرعات التي يُوصي بها فقط.[٢]


دواعي استخدام إيبوبروفين للأطفال

يُوصف دواء إيبوبروفين للأطفال لأهدافٍ عدّة، من بينها ما يأتي:[١]

  • تخفيف الحرارة.
  • تخفيف الألم أو الانزعاج.
  • تخفيف ألم الحلق أو الأعراض الأخرى التي قد تكون مُصاحبة للإنفلونزا ونزلات البرد.
  • تخفيف الصداع أو ألم الأسنان.
  • تخفيف الألم والانتفاخ والذي قد يرتبط بالتعرّض لإصابة أو كسور العظام.


جرعات إيبوبروفين للأطفال

يتمّ حساب جرعات إيبوبروفين للأطفال بناءً على الوزن؛ بحيث يتمّ إعطاء الطفل ما مقداره 4-10 مليغرام/كيلوغرام/جرعة واحدة، ويُعطى الدواء للطفل على عدّة جرعات فموية خلال اليوم الواحد وذلك بمعدل جرعة واحد لكلّ 6-8 ساعات، على ألّا تتجاوز الجرعة الواحدة ما مقداره 400 مليغرام[٣] مع التأكيد على تجنّب إعطاء الطفل أكثر من أربع جرعات من إيبوبروفين في اليوم الواحد.[٤]


نصائح عند استخدام إيبوبروفين للأطفال

هُناك مجموعة من النصائح والإرشادات التي يجدُر أخذها بعين الاعتبار عند استخدام إيبوبروفين للأطفال، والتي نذكر منها ما يأتي:[٤]

  • تحققي من تاريخ الصلاحية قبل إعطاء الدواء للطفل.
  • تأكدي من الأدوية الأخرى التي تُعطيها لطفلكِ إذ إنّ أدوية نزلات البرد والإنفلونزا قد تحتوي في تركيبتها على إيبوبروفين وبالتالي فإنّ الجهل بطبيعة مكوناتها وإعطائها إلى جانب دواء إيبوبروفين قد يُعرّض الطفل لجرعةٍ عالية من إيبوبروفين، بما قد يجعله عُرضة لمخاطر الجرعة الزائدة، وعليه يجدُر استشارة الطبيب أو الصيدلاني بالأمر.[٤]
  • قومي بإعطاء طفلكِ دواء إيبوبروفين وفقًا للجرعة التي يُوصي بها الطبيب.[٤]
  • قومي بمراجعة الطبيب فورًا أو الاتجاه لأقرب مركز طوارئ في حال استمرار درجة حرارة الطفل عالية بالرغم من إعطائه دواء إيبوبروفين.[٤]
  • قومي بإعطاء الطفل جرعة أخرى من إيبوبروفين في حال قام طفلكِ ببصق الجرعة التي أُعطيت له دون ابتلاعها أو في حال حَدَث تقيؤ بعد أخذ الجرعة ولُوحظ خروج حبة الدواء مع القيء.[٤]
  • لا تُجبري الطفل على أخذ الدواء بشكلٍ صيدلاني مُعين، ويُمكنكِ استشارة الطبيب بشأن تغيير الشكل الصيدلاني الموصوف له إلى نوعٍ آخر.[٤]
  • احرصي على الالتزام بالإجراءات المُرفقة مع العبوّة عند استخدام دواء إيبوبروفين لطفلكِ.[٥]
  • استخدمي الملعقة أو الأداة المرفقة مع عبوّة الدواء لضبط الجرعة، إذ إنّ ذلك أدق مُقارنةً باستخدام ملعقة الطعام.[٥]
  • تجنّبي إعطاء الطفل دواء الباراسيتامول (بالإنجليزية: Paracetamol) مع إيبوبروفين في نفس الوقت، أو تبديل أحدهما بالآخر دون استشارة الطبيب.[٥]
  • احرصي على إعطاء طفلكِ كمياتٍ كبيرةٍ من السوائل خلال فترة استخدام إيبوبروفين، وفي حال وجود مخاوف بشأن الإصابة بالجفاف فتجنّبي إعطاء هذا الدواء لطفلك.[٥]


موانع استخدام إيبوبروفين للأطفال

هُناك بعض الحالات التي تستلزم تجنّب إعطاء إيبوبروفين للأطفال بشكلٍ تامّ ما لم يُوصي الطبيب بخلاف ذلك، ومن أبرز موانع إعطاء إيبوبروفين للأطفال ما يأتي:[٦]

  • الأطفال ممن هم دون الستة أشهر.
  • الإصابة بالحساسية تجاه مادة إيبوبروفين أو أيٍّ من المواد الأخرى المُضافة للتركيبة.[٦]
  • إصابة الطفل في السابق برد فعل تحسسي استجابةً للعلاج بالأسبرين أو غيره من الأدوية المضادة للالتهابات.[٦]
  • إصابة الطفل الحالية أو السابقة بالقرحة الهضمية، أو نزيف الجهاز الهضمي، أو انثقاب الجهاز الهضمي، وبخاصة إذا كان ذلك مُرتبط باستخدام مُضادات الالتهاب من نفس المجموعة التي ينتمي له إيبوبروفين.[٦]
  • إصابة الطفل بالفشل القلبي أو الكبدي أو الكلوي.[٦]
  • حالات استخدام مميعات الدم أو الكورتيزون.[٥]


الأعراض الجانبية عند استخدام إيبوبروفين للأطفال

يُعتبر دواء إيبوبروفين من الأدوية آمنة الاستخدام للأطفال، إلّا أنّه كباقي الأدوية قد يُسبب آثارًا جانبية في بعض الحالات، بحيث تكون هذه الآثار مؤقتة وتزول مع مرور الوقت، ومن هذه الآثار الجانبية ما يأتي:[٧]

  • الغثيان.
  • القيء.
  • عسر الهضم.
  • حرقة المعدة.

يُمكنكِ تقليل احتمالية حدوث ذلك عن طريق إعطاء إيبوبروفين مع الطعام، أمّا في حال استمرارها أو زيادة شدتها فيستلزم الأمر مراجعة الطبيب، وفي حال ظهور أعراض الحساسية لدى الطفل عند استخدام إيبوبروفين فيجدُر التوقف عن استخدامه ومراجعة الطوارئ فورًا.

المراجع

  1. ^ أ ب "Ibuprofen dosing for children", medlineplus, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  2. "ibuprofen", mottchildren, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  3. "Pediatric Ibuprofen Oral Dosing ", emedicine medscape, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ "How to Safely Give Ibuprofen", kidshealth, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج "Ibuprofen Use in Young Children", healthlinkbc, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج "Care Ibuprofen for Children Oral Suspension", medicines, Retrieved 3/2/2021. Edited.
  7. "Ibuprofen for children", nhs, Retrieved 3/2/2021. Edited.